الأثنين 9 ربيع الآخر 1440 / 17 ديسمبر 2018
الوصية الإلكترونية
25,مارس 2016 الموافق 16,جمادى الآخرة 1437 2342 مشاهدة

تطبيق الوصية

إن من محاسن شريعتنا أن شرعت لأهلها ما ينفعهم ديناً ودنياً ليس هذا حال كونهم أحياء بل شرعت لهم ما ينفعهم بعد موتهم حرصاً منها على إيصال النفع الذي به يصلون إلى أرفع الدرجات فإذا كانت صحيفة العبد تطوى بعد موته فإن هناك من لم تطو صحائف أعمالهم بعد موتهم بل هناك حسنات ترصد وتكتب لهم بعد موتهم وهذا من فضل الله -سبحانه وتعالى-.
وإن من أعظم ما شرعته هذه الشريعة الغراء لأتباعها الوصية فقد حثت عليها ورغبت فيها
 
​، ​قال الله تعالى-( كُتِبَ عَلَيْكُمْ إِذَا حَضَرَ أَحَدَكُمُ الْمَوْتُ إِنْ تَرَكَ خَيْرًا الْوَصِيَّةُ لِلْوَالِدَيْنِ وَالْأَقْرَبِينَ بِالْمَعْرُوفِ حَقًّا عَلَى الْمُتَّقِينَ) البقرة:180.
وقال صلى الله عليه وسلم :(ما حق امرئ مسلم له شئ يوصى فيه يبيت ليلتين إلا ووصيته مكتوبة عنده ( رواه البخاري ومسلم .

ولما كانت الوصية لها دورها الفعال في حياة الناس ويكثر السؤال عنها ، ورغبة في التيسير عليهم في كتابتها ، كان هذا التطبيق الذي يحتوي على العديد من المزايا وهي :
ــ كتابة وصيتك بصيغة شرعية خالية من الأخطاء .
ــ سرعة التعديل على الوصية متى أردت .
ــ الحصول على استشارات مجانية من مركز واقف .
ــ إرسال الوصية إلى من ترغب باطلاعه عليها.
ــ تذكيرك للتعديل على الوصية متى شئت .
ــ سرية المعلومات وخصوصيتها .
ــ معرفة أبرز أحكام الوصية .
 

حمّل الان تطبيق الوصية

من خلال الضغط على أيقونة المتجر المناسب لجوالك